عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

عناصر مسلحة تتبع إبن شقيق عيدروس الزبيدي تعتدي على مواطن في قرية الزند بالضالع والأهالي يطالبون بالقصاص..!

عقبة نيوز – خاص

أقدم مسلحون يقودهم المدعو مالك محمد قاسم الزبيدي “نجل أخو عيدروس الزبيدي” على الإعتداء على مواطن من أبناء قرية الزند المجاورة لمنطقة زُبيد “مسقط رأس عيدروس الزبيدي” بمحافظة الضالع.

وأفادت مصادر محلية أن المدعو مالك الزبيدي اعتدى بالضرب المبرح على أحد المواطنين يدعى بن دوسر من أبناء قرية الزند مع مجموعة من المسلحين الذين قدموا إلى المنطقة فوق طقم عسكري وإقتادوه إلى إحدى الشعاب.

وذكرت المصادر أن حادثة الإعتداء دفعت بالعديد من أبناء قرية الزند التوجه إلى منطقة زُبيد وفتحوا نيران أسلحتهم على منزل عيدروس الزبيدي، مطالبين في الوقت نفسه بتسليم المعتديين وعلى رأسهم مالك الزبيدي دون قيد أو شرط.

وأوضحت المصادر ذاتها أن عيدروس الزبيدي كلف شخص يدعى حسن الأعرج بقيادة وساطة لاحتواء الموقف وتحكيم أهالي قرية الزند وأسرة إبن دوسر، لكن الأخيرين رفضوا الوساطة، بحسب المصادر.

يشار إلى أن المدعو مالك الزبيدي “إبن أخو عيدروس الزبيدي” يملك سجلاً حافلاً بالجرائم بحق المواطنين، حيث أقدم قبل فترة على دهس طفل يبلغ من العمر 12 عام في منطقة الكرب بطقمه الخاص ولاذ بالفرار، وعمل على إنكار الحادثة رغم وجود شهود عيان، قبل أن تتدخل وساطة من قبل عيدروس الزبيدي التي حكمت أسرة الطفل بطقم وسته مليون ريال.

وعقب حادثة الدهس أقدم مسلحو المدعو مالك الزبيدي على قتل صومالي على خط زبيد جوار منزلهم، وتم أخذ الجثة ورميها في قرية تسمى ثوبة، حيث تم التعرف على طقم المذكور أثناء رمي الجثة.

 

قد يعجبك ايضا