عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

“كورونا”.. يتسبب بإغلاق أكبر مستشفيات السعودية والفيروس يتغلغل إلى كوادره الطبية..!

عقبة نيوز – متابعات

أفاد موقع “ميدل إيست آي” البريطاني إن مستشفى الملك فيصل في العاصمة السعودية الرياض أُغلق بشكل كامل بإستثناء الحالات الطارئة، بعد أن أثبت الفحص إصابة أحد أعضاء هيئة العاملين بفيروس “كورونا”، وذلك بحسب ما صرّحت به مصادر طبية فيه.

ويعالج في هذا المستشفى عادةً أفراد العائلة الملكية بمن فيهم الملك سلمان، ويُعتبر واحدًا من أكبر المستشفيات في البلاد بسعة ألف سرير تقريباً، ولكنه سيبقى مغلقاً في وجه معظم المرضى حتى يوم الثلاثاء بعد إصابة إحدى طبيبات التخدير واختلاطها مع عدد من الزملاء والمرضى.

وكانت الطبيبة قد انهارت أثناء إجراء عملية جراحية، ويشك بأن الفيروس إنتقل إليها من خادمة تعمل في منزلها، كما قالت المصادر لموقع “ميدل إيست آي”.

وقد تمّ عزل العاملين في قسم التخدير كلاً داخل بيته، حيث يخضعون الآن للمراقبة. ويُعتقد بأن 12 شخصاً على الأقلّ داخل المستشفى ثبتت بالفحوصات إصابتهم بالفيروس، ولا يعرف يقيناً إن كان هذا هو العدد الفعلي للإصابات نظراً لأن الفحوصات ماتزال محدودة، كما صرح بذلك مصدر طبي داخل المستشفى.

كذلك أُغلقت جميع مداخل المستشفى باستثناء أربعة نُشر الحراس على أبوابها، حيث يقومون بمراقبة كل من يدخل أو يخرج منها.

وقال أحد المصادر: “لقد علّقوا جميع المعالجات الروتينية للمرضى، الأمر الذي يشلّ مستشفى بهذا الحجم.. والذي يعتبر واحد من أكبر وأرقى المستشفيات في المملكة، ولا يتعامل المستشفى الآن إلا مع الحالات الطارئة، وثمة فوضى هناك لأن أحدًا لا يعلم حجم الإصابات وماذا عساه يفعل”.

المعنيون في المستشفى أكدوا ” أنه تم إغلاق جميع الخدمات غير الطارئة إبتداء من يوم أمس الأحد، وأشاروا إلى أن بعض الخدمات الطارئة يتم الآن سحبها ويجري الإتصال بالمرضى لإبلاغهم بذلك.

هذا ويحتوي المستشفى على جناح خاص لعلاج أفراد العائلة الملكية، أبرزهم الملك سلمان وأشقاؤه.

بالموازاة، بيّنت الأرقام الصادرة عن وزارة الصحة السعودية إصابة 274 بالفيروس دون وفيات حتى الآن داخل المملكة، إلاّ أن معدل الإصابة بالعدوى أعلى من ذلك بكثير طبقاً للمصادر الطبية في الرياض.

وفيما ألغت السلطات جميع الرحلات الداخلية والسفر بالقطار وبسيارات الأجرة لمدة أسبوعين، ظهر الملك سلمان على شاشات التلفزيون لإلقاء بيان حول فيروس كورونا، وقرأ في بثّ مُمنتج بكثافة نصاً مكتوباً بهدف توجيه رسالة طمأنة إلى السعوديين.

وربطاً بهذا المشهد، ذكر موقع “ميدل إيست آي” أن الملك سلمان الآن معزول داخل قصره، وأنه إستقبل خبراء صينيين متخصّصين بفيروس “كورونا”

قد يعجبك ايضا