عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

الانتقالي يصعد في عدن ضد مدير الأمن الجديد ويرفض تمكينه

عقبة نيوز – متابعات خاصة

نفذ المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً، تحركات تصعيدية ضد حكومة هادي، في خطوة وُصفت بأنها لرفع سقف مطالبه.

وقالت مصادر إن قيادات أمنية موالية للمجلس الانتقالي محسوبة على مدير أمن عدن المقال شلال شائع، أوقفت المعاملات في إدارة الأمن، ورفضت اعتماد ختم مدير الأمن الجديد محمد أحمد الحامدي المعين الأربعاء الماضي بقرار من هادي.

وأشارت المصادر إلى تصريحات أدلى به رئيس الجمعية الوطنية في الانتقالي أحمد سعيد بن بريك، خلال زيارته إلى يافع بمحافظة لحج، والتي شن خلالها هجوماً على حكومة هادي، وأكد مواصلة المجلس تحركاته لاستعادة المحافظات الجنوبية.

في السياق، صعد العسكريون المحتجون من أنصار المجلس الانتقالي، تظاهراتهم أمام معسكر قيادة القوات السعودية في مدينة الشعب بمديرية البريقة، المطالبة برواتبهم، رافعين شعار رحيل التحالف من عدن.

وبالتزامن، رفض وفد المجلس الانتقالي برئاسة عيدروس الزبيدي المقيم في الإمارات العودة إلى الرياض، لاستئناف المفاوضات مع هادي الاسبوع المقبل، واضعاً اشتراطات جديدة.

وكان المجلس الانتقالي وهادي توصلا أواخر يوليو الماضي، إلى اتفاق مبدئي رعته السعودية يتضمن تسليم عدن رسمياً للانتقالي، واعادة تكليف رئيس حكومة هادي بتشكيل حكومة جديدة خلال 30 يوماً، إلا أن مرور ثلثي المدة المحددة لتنفيذ الاتفاق دون أن يتغير شيء على ارض الواقع، وتجدد المواجهات بين الطرفين في محافظة أبين يؤكد فشل الاتفاق.

قد يعجبك ايضا