عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

لعب تبادل الأدوار.. بين السعودية والإمارات..! 

بقلم/ معاذ يوسف

مخطئ من ظن أن السعودية والإمارات يوجد بينهما خلاف، أي كان نوع الخلاف، وإنما يوجد مصالح مشتركة وتوزيع الأدوار فيما بينهما، فالسعودية والإمارات تعرفان جيداً، كل تفاصيل المشهد اليمني بشكل عام، وأيضاً يعرفان معقدات الملف السياسي والعسكري في اليمن، حيث نجد أن السعودية لعبت على عدة مكونات سياسية وأحزاب في اليمن، لتحقيق طموحاتها ومصالحها، وفي هذه الحاله عملت السعودية على شراء ولاء وذمم، ففي جنوب اليمن كان المجلس الإنتقالي، وفي شمال اليمن كان حزب الإصلاح، وفي كلا الحالتين، يمكن هنا تبادل الأدوار، حيث تم تسليم ملف الجنوب، لدولة الإمارات وهي الحليف المقرب للسعوية، وفي شمال اليمن في بعض مناطق سيطرة حزب الإصلاح، إستلمت السعودية ملف تمثيل أدوار المسرحية، لدعم حزب الاصلاح، لمجرد مصالحها، فقط.

وفي جانب آخر.. إستخدمت حلفيتها الإمارات لشن حربها ضد الإصلاح عسكرياً وإعلامياً، في الجنوب، ويعرف حزب الإصلاح جيداً ذلك، فقد حدثت انشقاقات داخل قواعد وعضوية الحزب..!
وأما في الجانب الثاني لعبت الإمارات أدوار تمثيل المسرحية، في الجنوب عبر خطط مرسومة خلف الكواليس من قبل بين كلاً من السعودية والإمارات، حيث زرعت داخل المجلس الانتقالي ، قيادات من حزب المؤتمر، وذلك ضمن تلك الأدوار، لكن سياسية السعودية والإمارات، كانت لهم غرض “حاجة في نفس يعقوب” وهو أن يضمنان تفكيكة المجلس الإنتقالي، فيما بعد، والقضاء على حزب الإصلاح.

قد يعجبك ايضا