عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

الإصلاح يعلن الإنسحاب من مأرب مع إقتراب قوات صنعاء من مركزها.. والمقدشي يهاجم القبائل..! 

عقبة نيوز – متابعات 

أقر إجتماع لفصائل الإصلاح في مأرب اليوم الإثنين، الإنسحاب من المحافظة مع إقتراب قوات صنعاء من مركزها. يأتي ذلك في وقت شن فيه وزير الدفاع في حكومة هادي، محمد المقدشي، هجوماً على القبائل في هذه المحافظة.

وقالت مصادر عسكرية  أن قادة فصائل الإصلاح عقدت صباحاً إجتماعاً في المدينة واتفقت على سحب قواتها من كافة جبهات القتال وترك بن عزيز والمقدشي يواجهان مصيرهما.

وجاء الإتفاق وسط تصاعد الخلافات بين الطرفين والاتهامات المتصاعدة للإصلاح بتسليم معسكرات اللبنات على الخطوط الدفاعية الأمامية لمأرب. وكان الاصلاح قد سحب فجراً آخر ألويته من مأرب إلى شبوة.

وأفادت مصادر قبلية بقيام فصائل الحزب بنقل أسلحة ومعدات عسكرية ثقيلة من معسكر اللبنات على حدود الجوف إلى معسكر الرويك، قبل سقوط اللبنات بيد قوات صنعاء.

وتعكس التطورات الأخيرة مدى إحتدام الخلافات داخل صفوف قوات هادي التي تعيش منذ أشهر صراع في المدينة بسبب ضغوط التحالف لتمكين فصائل بن عزيز المدعوم من الإمارات مع تقليص نفوذ الإصلاح في المحافظة النفطية.

وكان وزير دفاع هادي عقد صباحاً إجتماع بمجاميع قبلية أطلق عليها “الإسناد الشعبي”  وطالب القبائل بدعم فصائله في منع سقوط المدينة. واتهم المقدشي قبائل مأرب بالعمل لصالح الحوثيون، محاولاً إستجرار مخاوف البقية من سيطرة قوات صنعاء..!

قد يعجبك ايضا