عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

قيادة الإنتقالي بالصبيحة تستنجد بالزبيدي ونائبه بعد رفع نقاط أمنية بالساحل من قبل حمدي شكري..!

عقبة نيوز – خاص

أقدمت قوات حديثه الإنشاء المسمى بالقوات المشتركة التي يقودها حمدي شكري، والتي تم تشكيها في خلال أسابيع ماضية من قبل محافظ لحج التركي التابع للشرعية وحمدي شكري، حيث قامت اليوم برفع نقاط عسكرية تابعه للمجلس الإنتقالي بالصبيحة، وتم إستبدالها، بالقوة المشتركة الذي يقودها حمدي شكري ومحافظ لحج التركي، فيما اعتبرت قيادة الإنتقالي هذا بأنه إستهداف لهم، ومؤامرة مدبرة من قبل الموالين للشرعية.

هذا وقد استنجد قائد لواء التاسع صاعقة، التابع للإنتقالي بالصبيحة فاروق الكعلولي، بعيدورس الزبيدي رئيس المجلس الإنتقالي ونائبه هاني بن بريك، وأكدت المصادر خروج أكثر من 40 طقم من عدة ألوية بعدن، بإتجاه الساحل بعد إشتداد الصراع بين الموالين للشرعية والإنتقالي في فرض السيطرة.

وتأتي أوامر عيدروس الزبيدي ونائبه هاني بن بريك، بخروج لواء كامل بالعتاد العسكري لمساندة قوة الإنتقالي بالخط الساحلي، وفي جانب ثاني صرح حمدي شكري قائد لواء الثاني عمالقة التابع للشرعية، بقوله: لا تراجع وأن الهدف هو مصلحة البلاد ومنع التهريب حسب قوله.

وأضاف قائلاً: أي قوة تريد المشاركة تحت مسمى القوات المشتركة والتي هي تحت قيادته فمرحباً به.

هذا وقد أكد قيادة الإنتقالي أن تصريحات حمدي شكري هي إستهداف لها ولن يقبلوا بها مهما كلف الأمر، ومازالت الأوضاع في الصبيحة تشهد خلافات معقدة وإستعراض للقوة بين الطرفين.

قد يعجبك ايضا