عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

قبائل الصبيحة تطالب الإنتقالي مغادرة أراضيها وتصعيد مرتقب اليوم..!

عقبة نيوز – خاص

تشهد مناطق الصبيحة، كبرى القبائل في محافظة لحج، جنوبي اليمن، السبت، تصعيد جديد ضد المجلس الإنتقالي المدعوم إماراتياً.

يأتي ذلك في أعقاب طلب كبير مشايخ الصبيحة من قوات المجلس سرعة مغادرة أراضي القبيلة الممتدة من ساحل لحج وباب المندب وصولاً إلى تخوم تعز، معقل الإخوان.

ومن المتوقع أن تشهد منطقة الحجاف بمديرية المضاربة ورأس العارة ، اليوم، تجمع قبلي يعد الأكبر لإطلاق حكم ضد قوات المجلس الإنتقالي في واقعة اقتحامها لمنزل أبرز قيادات الفصائل في الصبيحة ونائب وزير التعليم الفني في حكومة هادي عبدربه المحولي ..

وتعرض منزل المحولي في مايو الماضي لعملية إقتحام ونهب واسعة في مدينة عدن من قبل قوات الإنتقالي أعقبها تسليم المجلس قرابة 30 طقم و30 قطعة سلاح كتحكيم أولي لقبائل الصبيحة.

وكانت قبائل الصبيحة استبقت هذا اللقاء بطلب قوات المجلس بمغادرة مديرية طور الباحة عقب مواجهات بين هذه القوات وفصائل الإخوان هناك.

وقالت مصادر في المجلس إن لقاء جمع في وقت سابق أبرز مشايخ الصبيحة عبدالقوي شاهر بقادة فصائل الإنتقالي في طور الباحة على رأسهم قائد الحزام الأمني عمر الصبيحي وقائد اللواء التاسع صاعقة فاروق الكعلولي..

مشيرة إلى أن الاجتماع اقر انسحاب قوات اللواء التاسع والحزام الأمني إلى مواقعها على تخوم المديرية مع اسناد مهام الأمن في المديرية للأمن والتي يضغط الانتقالي لتعيين احد اتباعه مديرا لها.

وبررت القبائل هذا الطلب بأنه يهدف للتهدئة ووقف التصعيد المتبادل بين الإنتقالي والإصلاح عقب المواجهات الأخيرة مع تسمية الإصلاح محور جديد في المنطقة ونشر 9 ألوية.

ومع أن الإصلاح أعلن تراجعه عن تشكيل محور إلا أنه واصل نشر قواته وصولاً إلى عسكرة المدارس بنشر مقاتليه فيها.. وتشير التحركات الأخيرة إلى نجاح الإصلاح بالتوغل في لحج عبر القبائل في الصبيحة مستغلاً بذلك فوارق الصراعات المناطقية وفجوات النفوذ بين القبائل والمجلس.

 

قد يعجبك ايضا