عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

كشف النقاب عن المتسبب وراء جريمة إستهداف إصلاحية النساء في السجن المركزي في تعز..!

عقبة نيوز – متابعات

كشف مصدران عسكريان في قوات الشرعية في مدينة تعز، حقيقة إستهداف قوات صنعاء لإصلاحية السجن المركز، الخاص بالنساء غربي محافظة تعز.

وقال مصدر إن خلافاً عميقاً بين إثنين من قيادات الشرعية العسكرية الأول هو ماجد الأعرج قائد جبهة الضباب التابع للواء الخامس حماية رئاسية، وفؤاد حسان قائد ذات الجبهة التابع للواء 17 مشاة.

وأشار المصدر إلى أن الخلاف هو حول السيطرة على الجبهة حيث يسعى كل طرف أن يبسط سيطرته على أكبر مساحة منها.

وأكد مواطنون سماع دوي سقوط قذائف في السجن المركزي،بالتزامن مع إطلاق نار بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة في مناطق التماس بين الطرفين.

مشيرين إلى أن القذائف لمدفع هاون 82 قصيرة المدى من إتجاه اللواء 17 مشاة.

وبينت الصور أن القذيفة التي سقطت على عنبر الزيارة، وضعت حفرة صغيرة، وكذلك تبين الشظايا على الجدران.

وأسفرت الجريمة عن مقتل وإصابة مالا يقل عن 35 إمرأة من نزيلات السجن، بالإضافة إلى إبنة إحدى السجينات التي كانت تزور والدتها وقت الجريمة.

ووقعت القذائف على عنبر الزيارة الخاص بالسجن النسائي، والذي يقع على بعد مسافة قليلة من المنزل الذي يقيم فيه ماجد الأعرج.

قد يعجبك ايضا