عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

التصرفات اللامسئولة..!

بقلم/ توفيق المحطوري

دائماً ما تقع الشعوب والمجتمعات وكذلك الثورات الشعبية ضحية التصرفات الحمقى واللامسئولة والأنانية للثوار وللمحسوبين عليهم ممن يتولون تسيير أمور الناس وإدارة شؤون الدولة هذا من ناحية.. ومن ناحية أخرى تتعرض الثورات للاختراق من قبل الخصوم والاعداء بهدف تشويهها وضربها من الداخل.

وبذلك تصبح الشعوب والمجتمعات نتيجة تلك الأعمال في مواجهة وتحدي حقيقي مع تطلعاتها وتضحياتها ومع الثوار الحقيقيين أمام مواجهة واقع إلتبس فيه الحق بالباطل.. وواقع يظهر الحق بصورة واضحة وناصعة وجلية.. ولكنه مستضعف أقرب إلى البذل والتضحية منه إلى السلطة والقدرة ويظهر الباطل والفساد أيضاً واضحاً ولكنه يلتحف ويلبس لباس الحق وبيده السلطة والقدرة.

فالمجتمع الآن بين موقفين وأمام خيارين بين ناس يقدمون أرواحهم وأولادهم وأموالهم والغالي لديهم في سبيل هذا الوطن لكنهم مشغولين ومنهمكين بمواجهة الأعداء..

وبين ناس محسوبين على من يقدمون أرواحهم لكنهم لم يرتقوا بأنفسهم إلى مستوى المسئولية فترى منهم عدم الإهتمام وعدم الإحترام والإهمال والتقصير والتصرافات السيئة والمسيئة..

وبذلك يكون المجتمع أمام خيارين: أن يسكت ويصبر أو يتحرك ويواجه.. وكيف له أن يتحرك مع كل التضحيات ومع إستمرارها وهو يرى أيضاً العدو المتربص به.. وكيف له أن يسكت أمام تلك التضحيات وهو أيضاً يرى العدو يستثمر كل تلك الأخطاء والتصرفات.

والغريب هو كيف لهؤلاء الحمقى والاغبياء أن يرتكبوا هذه الأخطاء وهم يعلمون ويدركون أنه لولا هذا الشعب وتضحيات المخلصين فيه لما وصلوا إلى ما وصلوا إليه وهم يرون العدو يستثمر أخطائهم وتصرفاتهم ويتربص بهم، إنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور.

 

قد يعجبك ايضا