عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

الإمارات تفشل محاولات الإصلاح تسويق نفسه غربياً.. وتطهير شبوة بهجوم “لداعش“..!

عقبة نيوز – خاص

شهدت محافظة شبوة، جنوب شرق اليمن، الخميس، مواجهات بين تنظيما القاعدة و”داعش” .. ويتزامن ذلك مع تنظيم سلطة الإصلاح في المحافظة زيارة وفد إعلامي غربي إلى معاقل التنظيم شرق المحافظة.

وقالت مصادر قبلية أن المواجهات إندلعت شرق العاصمة عتق وخلفت قتيلان في صفوف عناصر القاعدة، مشيرة إلى أن الهجوم نفذته عناصر من “داعش”.

وجاء الهجوم بالتزامن مع زيارة نظمها محافظ شبوة والقيادي في حزب الإصلاح، محمد بن عديو، لوفد إعلامي غربي استدعته سلطة الإصلاح قبل أيام وتحاول من خلاله تسويق نفسها كمحارب للارهاب.

وشملت الزيارة، وفق مصادر قبلية خلال الساعات الماضية منطقة رفض مسقط رأس عدداً من قيادات تنظيم القاعدة المعروفين دولياً أبرزهم فهد القصع..

وتعد القاعدة أبرز أذرع الإصلاح العسكرية المدعوم سعودياً ومؤخراً حضرت بقوة في صفوفه خلال معارك أبين ومأرب ، كما أن الزيارة جاءت في وقت انشغل فيه عناصر التنظيم بالمعارك على تخوم شبوة وتحديداً في أبين..

وتتهم الإمارات بتبني “داعش” التي أعلنت عن وجودها في اليمن مع بدء الحرب في مارس من العام 2015 ، وهو ما يشير إلى أن الإمارات التي تخوض صراع ضد الإصلاح للسيطرة على المحافظة المنتجة للنفط والغاز تقف وراء الهجوم الأخير.. والذي يعد الثاني منذ وصول الوفد الغربي إلى شبوة بعد إعلانها إستهداف قواتها بسيارة مفخخة في منطقة ميفعة وذلك في إطار شيطنة الإصلاح وفق استراتجية التحالف التي بدأتها السعودية بتصنيف “الاخوان” جماعة إرهابية.

 

قد يعجبك ايضا