عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

مركز أمريكي : السعودية مجبرة على تقديم تنازلات للحوثيين

عقبة نيوز – متابعات:

 

أكد مركز ستراتفور الأميركي للدراسات الإستراتيجية والأمنية إن السعودية مجبرة على تقديم تنازلات للحوثيين للخروج من اليمن , مؤكدا ان الرياض بدأت تلمح برغبتها لإنهاء الحرب

وقال المركز في تقرير نشره على موقعه  خروج السعودية بمكاسب من حريها في اليمن لم يعد ممكنا , فيما يسعى الحوثيون للحصول على تنازلات أكبر على الأرض.

وبين التقرير ان السعودية  خسائر كبيرة في صفوف الجنود والمعدات العسكرية  دون تحقيق أهدافها , وان التحالف يجد صعوبة كبيرة في الحفاظ على الارض مع تقدم الحوثيين

ويضيف ان السعودية عانت من تراجع الدعم لها من حلفائها في المنطقة أيضا، حيث سحبت الإمارات مؤخرا قواتها من اليمن بغية الحد من تعرض أبوظبي لهجمات .

ولفت تقرير ستراتفور إلى أن اعتماد السعودية الكبير على شن ضربات جوية وفرض حصار على مناطق في اليمن كانت نتيجتهما خسائر في صفوف المدنيين وعرقلة وصول المواد الغذائية وإمدادات الوقود إلى اليمنيين الذين هم في أمس الحاجة إليها.

ويتوقع المركز الاستخباراتي الأميركي أن تتسم علاقات السعودية مع الولايات المتحدة بمزيد من الخصومة عندما يتسلم الرئيس المنتخب جو بايدن مهام منصبه رسميا في 20 يناير المقبل، وحينها ستكون الرياض عرضة لضغوط سياسية من جانب واشنطن، مما سيعمق عدم الثقة بين الدولتين الحليفتين.

وجاء في التقرير أن القلق بدأ يستبد بالسعوديين من نهج إدارة بايدن حيال إيران وسجل الرياض في مجال حقوق الإنسان، ولا سيما بعد أن توعد السعودية بتحويلها إلى دولة “منبوذة” بسبب قتلها الصحفي جمال خاشقجي في 2018، على حد تعبير تقرير مركز ستراتفور.

ووفق التقرير ، فقد سعت السعودية إلى إبرام شراكات دفاعية واقتصادية مع الصين، لتعويض خسارتها علاقة وثيقة مع الولايات المتحدة، إلى جانب احتمال إقامة علاقة دافئة مع إسرائيل بغرض الحصول على تقنيات إسرائيلية.

قد يعجبك ايضا