عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

الإنتقالي يعترف بمقتل 3 قيادات في معارك أبين ويتوعد الـ“الإخوان“ بمحارق..!

عقبة نيوز – خاص

تصاعدت حدة المواجهات في أبين، الأربعاء، مخلفة خسائر بشرية كبيرة في صفوف الإنتقالي وهادي في مؤشر على رفض الأطراف المساعي السعودية لتنفيذ إتفاق الرياض.

يتزامن ذلك مع محاولة السعودية الدفع بإتفاق الرياض بإتجاه تنفيذ اولي للشق العسكري بانسحابات متبادلة من جبهات القتال في هذه المحافظة التي تحولت منذ أغسطس من العام الماضي ساحة معركة مفتوحة.

واعترف المجلس الإنتقالي بمقتل 3 من قياداته خلال مواجهات الساعات الماضية جميعها من محافظة شبوة.

ووفق وسائل إعلام المجلس فقد لقي:
– عبدالعزيز مبخوت العولقي قيادي باللواء الرابع مصرعه إلى جانب..
– ناصر عريق العولقي..
– ومعمر المقرحي العولقي.

في السياق، قال متحدث قوات المجلس في أبين، محمد النقيب، أن قواته نفذت خلال الساعات الماضية ما وصفها بـ”محارق” لـ”مليشيات الإخوان” في أبين في حين تداولت وسائل إعلام الإنتقالي عن مقتل قائد قوات الأمن المركزي في مأرب عبدالغني شعلان و7 من مرافقيه إلى جانب انشقاق 27 عنصراً جنوبي في قوات هادي والتحاقهم بالإنتقالي.

ومع أن المعارك في أبين تحتدم منذ أكثر من عام وخلفت محارق الاستنزاف مئات القتلى والجرحى في صفوف الطرفين إلا أن اشتدادها مؤخراً يشير إلى مساعي الأطراف إجهاض أية محاولات سعودية لتنفيذ إتفاق الرياض الذي يوصف بأنها تؤسس أصلاً لجولات حرب قادمة على غرار المبادرة الخليجية في 2011.

 

قد يعجبك ايضا