عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

ثورة 21 سبتمبر واستقلال الجنوب ورفع الظلم عنه

بعد 21 سبتمبر، تغير حال اليمن عامة والجنوب خاصة. لكن من كانوا صخرةً جاثمةً على صدرهما لم يرق لهم ذلك فأدخلوا التحالف لتدمير اليمن شماله وجنوبه عدواناً واحتلالاً وتدميراً لكل شيء

كتب: فيصل الخليفي*

 

أنصار الله اقتلعوا الصخرة الجاثمة على أنفاس الوطن عامة والجنوب خاصة.

-بعد 21 سبتمبر، تنفس الصعداءَ الجنوبُ، وأصبح ذا قرار مستقل! الجنوب يا قوم ليس مثل الجنوب ما قبل 21 سبتمبر.

-بدأ الجنوب يخطو خطوات نحو سيادة الجنوبيين على أرضهم.

-بعد 21 سبتمبر، تغير حال اليمن عامة والجنوب خاصة. لكن من كانوا صخرةً جاثمةً على صدرهما لم يرق لهم ذلك فأدخلوا التحالف لتدمير اليمن شماله وجنوبه عدواناً واحتلالاً وتدميراً لكل شيء.

-لم يعِ الجنوبيون أن اصطفافهم مع أنصار الله هو الأجدى، من أجل رفع الظلم عنهم وحق حكم الجنوبيين للجنوب وإدارته ثروةً وحكما.

-أنصار الله حققوا للجنوب ما لم تحققه المسيرات التي يقومون بها وإن أوصلت مظلومية الجنوب إلى العالم الذي لم يقدم شيئاً للجنوب.

-صعدة انتصرت لقضيتها والجنوب لم ينتصر لقضيته رغم ما قامت به صعدة من تحطيم تلك الصخرة الجاثمة على الجنوب أرضاً وثروةً وحكما.

-قيادات الجنوب لم يكونوا أوفياء للشهداء الذين ضحوا من أجل استقلال الجنوب.

 

* مواطن من مضارب بني هلال شبوة حط الرحال في مدينة سام .

قد يعجبك ايضا