عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

قوات الإصلاح تأسر ثلاث كتائب للإنتقالي في شبوة.. والإنتقالي يعجز عن الرد ويتخبط..!

عقبة نيوز – متابعات

قامت قوات حزب الإصلاح الداعمة لقوات هادي بإعداد كمين محكم لقوات الإنتقالي التابع للإمارات وهي في طريقها إلى مدينة عدن.

وكشفت مصادر محلية أن قوات الشرعية والإصلاح تمكنت أمس من أسر ثلاث كتائب عسكرية تابعة للمجلس الإنتقالي الجنوبي الموالي للإمارات كانت في طريقها إلى عدن، واقتادتها إلى جهة غير معلومة.

المصادر أكدت أن جنود القوات الخاصة التابعة لحزب الإصلاح والشرعية، اعترضت أمس كتائب تابعة للإنتقالي؛ في منطقة عسيلان وبيحان في محافظة شبوة.

الغريب في الأمر أن مواقع إخبارية تابعة للإنتقالي تحدثت عن أسر الكتائب الثلاث على أنها عملية إعتقال وقالت إن قوات الإصلاح اعتقلت ثلاث كتائب تابعة للإنتقالي، بعد استدعائها من قيادة المجلس الإنتقالي للتوجه إلى عدن لتعزيز قواتهم هناك، وكأنه لا يوجد حرب معلنة بين الطرفين وكأن الكتائب الثلاث مجرد مواطنين ذاهبين للتنزه في عدن.

وسخر ناشطون على السوشيال ميديا من تلك الطريقة التي تناولت بها وسائل الإعلام التابعة للإنتقالي هذا الخبر.

الجدير بالذكر أن الآونة الأخيرة تعرضت قوات هادي والإصلاح لكمائن وحشية راح ضحيتها العشرات بين قتيل وجريح،وأعلنت قوات الإنتقالي في شبوة وأبين مسؤوليتها عنها، واعتبرت قوات الإنتقالي أن هاتين العمليتين في إطار الدفاع عن الأرض مقابل المحتلين من حزب الإخوان كما يصفونهم.

قد يعجبك ايضا