عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

الإصلاح يأخذ خطوات لإجهاض إتفاق السويد في الحديدة.. في محاولة لتحييد طارق صالح عن معركة عدن..!

عقبة نيوز – متابعات

بدأ تيار “الإخوان” في حكومة هادي اليوم الأحد، خطوات لإجهاض إتفاق السويد في الحديدة في محاولة لتحييد طارق صالح قائد أهم الفصائل المسلحة الموالية للإمارات في الساحل الغربي عن المعركة المرتقبة في عدن.

ودعا وزير الخارجية في حكومة هادي محمد الحضرمي اليوم الأحد، إلى نقل مقر البعثة الأممية من مدينة الحديدة.

وطالب الحضرمي بإقتحام المدينة عسكرياً.

ومع أن إتفاق السويد وافقت عليه حكومة هادي في محاولة لقطع الطريق على طارق صالح الطموح للاستحواذ على “الشرعية” بدعم إماراتي إلا أن توقيت محاولة تيار الإخوان في حكومة هادي التنصل من الإتفاق الذي تعده الأمم المتحدة منجز تاريخي لتذليل الصعوبات أمام عملية سلام شامل يشير إلى أن الإصلاح يريد إشغال طارق صالح بعيداً عن المعركة الرئيسية بين الحزب وأتباع الإمارات في عدن خصوصاً وأن التحرك جاء عقب عودة طارق من عدن عقب لقاء جمعه بالإماراتيين ودفعه بتعزيزات إلى الريف الجنوبي الغربي لتعز في محاولة لعرقلة تحركات الإخوان صوب عدن لإسقاط أهم معاقل الإنتقالي.

وكانت مصادر إعلامية أفادت برفض طارق صالح طلب من وزير دفاع هادي محمد المقدشي يقضي بنقل عدد من وحداته في الساحل الغربي إلى أبين للمشاركة في عملية إقتحام عدن.

وطرحت قوات هادي المتمركزة في أبين شرط إخراج طارق من عدن للقبول بإتفاق مع الإنتقالي الذي يشترط خروج كتيبة بن معيلي التابعة لعلي محسن من شقرة.

قد يعجبك ايضا