عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

فصائل الإصلاح في تعز تقوم بتمرد جديد ضد المحافظ في تعز..!

عقبة نيوز – متابعات

نفذت فصائل الإصلاح في تعز اليوم الأحد، تمرد جديد ضد المحافظ، نبيل شمسان، في خطوة تصعيدية تنذر بطرد شمسان من المحافظة.

وفرضت قوات محور تعز حصاراً على مقر السلطة المحلية وسكان المحافظ وسط المدينة.

وقالت مصادر محلية أن المئات من مجندي المحور قطعوا شارع جمال وشوارع فرعية ونصبوا نقاط تفتيش أمام مقر السلطة المحلية لمنع الدخول والخروج منها.

وظهر قائد محور تعز في مقدمة المحتجين .

ويطالب هؤلاء، وفقاً لبيان لهم، المحافظ بإطلاق سراح زملاء لهم محتجزين على ذمة كمين نصبوه لمرافقي المحافظ شمسان قبل أشهر وأسفر عن مقتل وإصابة عدداً من المرافقين.

وجاءت الإحتجاجات بعد فشل المحور في تهريب المتورطين بالحادثة التي وقعت في التربة بالريف الجنوبي الغربي لتعز، لكن توقيتها يشير إلى أنها في إطار المحاولات لفصائل الإصلاح بتعقيد وضع المحافظ بغية إجباره على المغادرة على غرار سابقين.

وصعدت فصائل الإخوان خلال الأسبوع الماضي ضد المحافظ شمسان.

وقبل أيام اقتحمت مجاميع عسكرية بقيادة نجل قائد اللواء 22 ميكا بكر صادق سرحان مقر المحافظة بعد حصارها لمنزل المحافظ بحجة المطالبة بعلاج الجرحى ورواتب للقتلى.

جاء ذلك مع إتساع الخلاف بين الإصلاح والمحافظ بعد إعتماد المانحين مليوني دولار لمواجهة كورونا في المحافظة إلى جانب 15 مليون ريال من حكومة هادي.

ويخوض الطرفان منذ أشهر صراعاً للاستحواذ على الملف الذي يؤرق العالم ويعتبره مسؤولي الشرعية وحكومة هادي مصدر دخل إضافي على غرر أوبئة فتكت باليمن على مدى السنوات الـ6 من عمر الحرب على اليمن والتي تقودها السعودية والإمارات.

قد يعجبك ايضا