عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

تصعيد لمحسن في حضرموت ينذر بسقوط المكلا..!

عقبة نيوز – متابعات

شهدت محافظة حضرموت، شرق اليمن، يوم الإثنين، تطورات عسكرية تنذر بتصاعد التوتر بين قطبي السعودية والإمارات.

وأعلنت النخبة الحضرمية، الموالية للإمارات، إحباط محاولة لتهريب الأسلحة إلى المكلا، موضحة بأن قواتها في الخط الساحلي ضبطوا شاحنة كبيرة تقل كمية من الأسلحة المختلفة كانت قادمة من مأرب في تلميح إلى تورط علي محسن.

يأتي ذلك بالتزامن مع تداول وسائل إعلام تابعة للإصلاح أنباء عن إحباط مخطط للإنقلاب تدعمه الإمارات في الهضبة النفطية بوادي حضرموت.

وأفادت المصادر بأن المخطط الذي يقوده فرج البحسني كان يهدف لنشر النخبة الحضرمية بإتفاق مع القبائل في مناطق الوادي والصحراء وبما يهيئ لطرد المنطقة العسكرية الأولى التابعة لمحسن.. مشيرة إلى أن البحسني كان قد دفع مبالغ كبيرة لوكيل محافظة حضرموت لشؤون الوادي عصام الكثيري بغية تشكيل قوة أمنية لكن الكثيري تجاهل الطلب رغم إستلامه المبالغ المقدمة من الإمارات.

وكان البحسني في آخر لقاء مع قناة الغد المشرق التابعة للإمارات قد كشف عن تقديمه خطة للتحالف بشأن مكافحة الإرهاب في وادي حضرموت مشيراً إلى موافقة هادي والسعودية المبدئية على المخطط..

ويتزامن إجهاض محسن للخطة مع توتر تشهد المناطق الجنوبية وسط مساعي سعودية – إماراتية لإخراج قوات حسن من هضاب النفط في حضرموت وشبوة.

ومن شأن التطورات الأخيرة نقل الصراع من تخوم عدن، أهم معاقل الإنتقالي الموالي للإمارات إلى حضرموت، أبرز معاقل خصومه في الشرعية والتي ترفض قواها أي وجود للإنتقالي على أراضيها وتطالب بدولة مستقلة على ترابها.

يذكر أن حضرموت شهدت مؤخراً توتراً بين محسن والمحافظ البحسني عقب مساعي محسن للإطاحة بالبحسني وتكليف بن حبريش لإدارة شؤون المحافظة في محاولة من محسن لضم مدن الساحل إلى إمبراطورية محسن في الوادي.

وتعرض بن حبريش خلال الساعات الماضية لأكبر حملة إعلامية من قبل أتباع البحسني وسط إتهامات له بالتهريب..!

قد يعجبك ايضا