عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

ثاني مديريات عدن تسقط بيد “الثوار”..!

عقبة نيوز – متابعات

سيطر محتجون في عدن، الأحد، على مديرية الشيخ عثمان بعد يوم على تفجر مظاهرات مماثلة في التواهي في تحدي واضح لقرار الطوارئ الذي أعلنه الإنتقالي، الموالي للإمارات، الأسبوع الماضي..

وقالت مصادر محلية إن مواطنين غاضبين من إنهيار الخدمات وإنتشار الأوبئة في المدينة قاموا بقطع الشوارع الرئيسية والفرعية بمديرية الشيخ عثمان التي تعد أحد أهم مديريات عدن الثمان ولا تزال تخضع لسيطرة كتائب “المحضار” السلفية الموالية للسعودية والمحسوبة على هادي.

وأشعل المحتجين النيران بالإطارات وتصدوا لحملات أمنية في محاولة لفتح تلك الشوارع.

كما رددوا هتافات تطالب برحيل الإنتقالي وأحرقوا صور رموزه إضافة إلى اتهامه بنهب الأموال وترك الأهالي يواجهون مصيرهم.

وتعاني عدن جراء إنقطاع الكهرباء إضافة إلى إستمرار تداعيات كارثة السيول التي اجتاحت المدينة الأسبوع الماضي.. ناهيك عن إنتشار لأوبئة فتاكة خلفت عشرات الضحايا حتى اللحظةـ ويرفض الإنتقالي الإفصاح عنها في حين تتجاهلها حكومة هادي التي رفض الإنتقالي عودته مع إعلانه الحكم الذاتي.

وتعد إحتجاجات الشيخ عثمان الثانية منذ إعلان الإنتقالي حالة الطوارئ في المدينة وتكليف رئيس الجمعية الوطنية، أحمد بن بريك، فصائل المجلس خلال إجتماع عسكري مطلع الأسبوع بالتصدي لمن وصفهم بالمخربين و “مرتزقة الاصلاح” في إشارة إلى المحتجين.

ويعد تمدد الإحتجاجات إختبار لقدرة الإنتقالي في ضبط الأوضاع في مدينة يعدها عاصمة دولته كما أنها تؤكد فشل ذريع في فرض إدارته الذاتية.

 

قد يعجبك ايضا