عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

شبوة.. الإنتقالي يبدأ “مقاومته“.. والإصلاح يرشي أسر القتلى..!

عقبة نيوز – متابعات

شهدت محافظة شبوة، جنوب شرق اليمن، الأربعاء، تحركات لفرقاء “الشرعية” في إطار التحضير للمعركة الفاصلة.

وبدأت فصائل الإنتقالي مرحلة جديدة من التصعيد العسكري ..

وقالت مصادر قبلية في مديرية مرخة السفلى أن “المقاومة الجنوبية” شنت في وقت مبكر هجوم صاروخي على مواقع لقوات هادي في منطقة تذوب. وهذه المرة التي تستخدم فيه فصائل الإنتقالي الصواريخ في هجماتها بعد أن ظلت منذ أغسطس الماضي، تاريخ هزيمتها، تعتمد على الأسلحة الرشاشة وقذائف الهاون في الهجمات التي تستهدف في الغالب نقاط ومواقع وتجمعات.

وجاء الهجوم مع إعلان رئيس الإدارة الذاتية للجنوب أحمد بن بريك تدشين ما وصفها بالمقاومة العسكرية في شبوة وأبين وصولاً إلى حضرموت.

في المقابل.. أعلن محافظ شبوة والقيادي في حزب الإصلاح تخصيص مبالغ مالية لأسر القتلى في محاولة لتحصين جبهاته الداخلية في ظل تحشيد الإنتقالي ونقمة الأهالي من الدفع بأبنائهم إلى جبهات القتال دون مقابل.

ويتوقع أن تكون شبوة ساحة المواجهة التالية بعد أبين في حال نجح الإنتقالي في نقل المواجهات إليها بعيداً عن عدن حيث تدفع قوات هادي بقوة إلى هناك.

 

قد يعجبك ايضا