عقبة نيوز
موقع إعلامي يمني جنوبي، يُعنى بمختلف شؤون الواقع المحلي الجنوبي بوجه خاص، والشأن العربي والدولي عامة.

تهنئة ومباركة محافظة أبين لنجاح إشهار فرع الإنقاذ اليمني الجنوبي في عدن ..!

عقبة نيوز – خاص

ألقت الأستاذة ميعاد السعدي رئيسة دائرة الشؤون الإجتماعية في مجلس الإنقاذ “فرع أبين” كلمة – خلال حفل الإشهار – هنَّأت من خلالها نجاح تدشين فرع المجلس في محافظة عدن..

وجاء في نص الكلمة:

بسم الله الرحمن الرحيم

الإخوة والأخوات/ أعضاء مجلس الإنقاذ الوطني اليمني الجنوبي..

الإخوة والأخوات/ أبناء عدن الحرة والأبية..
الحاضرون جميعاً..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

يتقدم مجلس الإنقاذ الوطني اليمني الجنوبي في محافظة أبين بالتهنئة والمباركة لأبناء عدن الباسلة لتدشينهم فرع المجلس في المحافظة.

إن محافظة عدن – في هذا اليوم التاريخي – قد قالت كلمتها وحسمت أمرها في اختيارها بأن تصطف إلى جانب الرجال المخلصين للدفاع عن الوطن والكرامة والإستقلال.. واعتلت صهوة جواد التحرير في ظل هذه الظروف المفصلية.. ونحن نعيش زمن الشتات والضياع وتفرق الأصوات الداعية إلى إنقاذ البلاد وتكالب الأعداء والخصوم على الوطن الغالي .

الحفل الكريم:

نتحدث إليكم اليوم نيابة عن محافظة أبين العظيمة والجريحة التي أنهكتها الحروب المستمرة منذ العام 2011، وهي حروب بطبيعة الحال لا تستهدف أبين وحدها ، بل تستهدف الجنوب الذي أرادوا تمزيقه إلى نصفين عندما غرسوا الخنجر في خاصرة أبين.. لأنهم يعرفون جيداً أن إضعاف أبين يضعف دور عدن والمحافظات الغربية كما يضعف أيضاً المحافظات الشرقية.

إن الحرب التي تدور رحاها في محافظة أبين بين الإخوة في الدين والوطن والمصير المشترك.. هي حرب لا ناقة للجنوب فيه ولا جمل سوى الإستمرار في تمزيق الممزق.. وزرع الأحقاد والضغائن.. وبث الفتنة والفرقة بين أبناء الوطن.. وهو ما أكده رئيس مجلس الإنقاذ اللواء/ أحمد قحطان في دعوته لوقف الحرب والإقتتال في شهر رمضان ووجوب جنوح طرفي الصراع للسلام والجلوس على طاولة المفاوضات.

إننا في مجلس الإنقاذ الوطني اليمني الجنوبي في محافظة أبين نجد في هذه المناسبة فرصة عظيمة لندعو أطراف الصراع إلى المثول لهدنة توقف نزيف الدم الجنوبي.. وضرورة توجيه تركيزنا وجهدنا – بدلاً عن ذلك – نحو إغاثة المواطنين ومكافحة الأوبئة والأمراض المتفشية التي حصدت أرواح المئات من أهلنا في عموم مدن الجنوب.

الإخوة والأخوات.. الحاضرون جميعاً..

لقد أكدنا خلال نشاطاتنا وفعالياتنا في محافظة أبين على ضرورة طيّ الخلافات بيننا وبين كل القوى المحلية الوطنية، وتوجيه بوصلتنا وسهامنا نحو القوى الخارجية التي تحتل أرضنا، وتزرع الشقاق وتغذي الحروب بين أبناء البلد الواحد، من أجل أن يتسنى لها السيطرة على كل أرضنا شرقها وغربها بحراً وبراً وجواً.

الحفل الكريم..

لقد لاحظنا خلال الفترة الماضية الصحوة الجنوبية التي عبّر عنها رجال السياسة والقبيلة والدين، والجماهير الشعبية، وبات الجميع يرى التحالف سبب البلاء الذي حل بوطننا منذ أكثر من خمس سنوات، وعليه فإننا نراهن على وعي شعبنا وتكاتفه لإخراج المحتل من أرضنا وبناء الدولة المنشودة للجميع.

مرة أخرى نبارك لكم هذا الإنجاز العظيم ونشدّ على أيديكم للنضال جميعا من أجل الحرية والكرامة والتحرير والإستقلال.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

قد يعجبك ايضا